الخدمات البيطرية

دعم الخدمات البيطرية للبلدان الأعضاء

تلعب الخدمات البيطرية، في كل من مكوناتها الرسمية والخاصة، دورًا أساسيًا في تطوير وتنفيذ سياسات إدارة مخاطر صحة الحيوان.بناء القدرات للخدمات البيطرية الوطنية هو أحد الأهداف الاستراتيجية للمنظمة العالمية للصحة الحيوانية. وإن تعزيز قدرات الخدمات البيطرية للبلدان الأعضاء في منظمة OIE أمر هام في سبيل تحسين الصحة الحيوانية والصحة العامة البيطرية ورعاية الحيوان، مع تحسين هذه القدرات للمشاركة في تطوير المعايير الدولية والمبادئ التوجيهية بشأنها.

 

الأنشطة الإقليمية

تشمل أنشطة OIE في منطقة الشرق الأوسط في دعم الخدمات البيطرية الوطنية أنشطة مرتبطة بمسار أداء الخدمات البيطرية (PVS)، وورش عمل لمؤسسات التعليم البيطري والهيئات القانونية البيطرية، وأنشطة بناء القدرات الموجهة إلى مندوبي وضباط اتصال الدول الاعضاء فيما يتعلق بالمعلومات الخاصة بالأمراض والحياة البرية والحيوانات المائية ورعاية الحيوانات، وسلامة الأغذية، والاتصالات، والأدوية البيطرية والمختبرات، والقضايا المتعلقة برعاية الحيوان.

يلعب الأطباء البيطريون في القطاعين العام والخاص، والعاملون ضمن إطار الخدمات البيطرية الوطنية، دورًا رئيسيًا في حفظ الصحة الحيوانية والصحة العامة، بالإضافة إلى استمرارية كسب العيش في الأرياف وطنياً وعالمياً. ولا يستطيع الأطباء البيطريون تنفيذ مهامهم التي تشمل أعمال الرصد للصحة الحيوانية، والكشف المبكر عن تفشيات الأمراض الحيوانية والرد السريع عليها، فضلاً عن أعمال رعاية الحيوان، بدون إطار تنظيمي مناسب، بما في ذلك الموارد البشرية والمالية المناسبة والشراكات العامة والخاصة. والحوكمة الرشيدة (حسن الإدارة) هي مفتاح تطوير الإنتاج الزراعي وتأمين المداخيل اللازمة للمجتمعات، بالإضافة إلى تحسين أحوال الصحة العامة والتخفيف من مستوى الفقر، ورعاية الحيوان حول العالم.

الحوكمة البيطري الجيد